تطورات في تنفيذ مدينة طبية عالمية على أرض مصر

تطورات في تنفيذ مدينة طبية عالمية على أرض مصر

 

استقبلت السفيرة سها جندى وزيرة الدولة للهجرة وشئون المصريين بالخارج، الدكتور ناصر فؤاد نائب لورد مقاطعة شيشاير ببريطانيا‎، لمتابعة إنشاء المشروع الاستثماري الذي يقوم الدكتور ناصر فؤاد بتنفيذه وهو مشروع طبى تعليمى ضخم يقام في مصر للمرة الأولى بهذا الشكل.

 

فى بداية اللقاء، رحبت السفيرة سها جندى بالدكتور ناصر فؤاد، مشيرة إلى أنه نموذج من المصريين بالخارج الذين يكنون كل الولاء والانتماء لوطنهم الأم، لافتة إلى أن المصريين بالخارج لا يدخرون جهدًا فى الترويج للدولة المصرية بالخارج وخصيصًى فى مجال الاستثمار.

 

وأكدت وزيرة الهجرة على دعمها الكامل لمشروع دكتور ناصر فؤاد والذي يعد أحد الاستثمارات المباشرة للمصريين بالخارج، والتعاون مع كافة الجهات المعنية لتضافر الجهود بهدف الانتهاء من مختلف الإجراءات المطلوبة لخروج المشروع بالصورة المطلوبة، خاصة وأنه يستهدف الاستثمار في المجال الطبي والتعليمي، بما يعكس امتلاك مصر فرص استثمار هامة في مجالات عدة، وكذلك يعكس رغبة المستثمرين وخاصة مستثمرينا بالخارج للاستثمار في مصر خلال هذه المرحلة بالرغم مما يعانيه العالم من مشاكل اقتصادية.

 

وفي السياق ذاته، أكدت وزيرة الهجرة، أننا ندعم وبقوة تواصل المصريين في الخارج بكافة المؤسسات، حيث وعدت وزيرة الهجرة بالتواصل، مع الهيئة العامة للاستثمار والمناطق الحرة، لسرعة لتذليل أية إجراءات دعماً لتنفيذ هذا المشروع، الذي من شأنه أن يسهم في تحفيز المزيد من شبابنا على رفع كفاءة التعليم العالي في مصر.

 

 

ويفتح فرعا لإحدى كبرى الجامعات العالمية على الأراضي المصرية، وبشكل خاص في المجال الطبي بشتى تخصصاته وخلق منظومة صحية متكاملة ترقى إلى المنظومات العالمية، بل وتفوقها في بعض المجالات، مشيرة إلى مزيد من التسهيلات والتيسيرات والمحفزات التي أُعلن عنها عقب اجتماع السيد رئيس الجمهورية بالمجلس الأعلى للاستثمار ، والتي من شأنها أن تحقق استفادة ضخمة لهذا المشروع النموذجي.

 

 

وخلال اللقاء، أعرب الدكتور ناصر فؤاد عن شكره للسفيرة سها جندي وزيرة الهجرة، لدعمها الدائم للمستثمرين المصريين بالخارج، ودعوتها الدائمة لهم للاستثمار في مصر، وتقديمها مختلف أوجه المساعدة بهدف الانتهاء من هذه المشروعات، مستعرضا ما تم في المشروع الاستثماري الطبى التعليمى، والذي تشرف على دراساته مكاتب إنجليزية متخصصة، وكذلك شركته الرائدة في إقامة المستشفيات، والتى أنشأت 5 مستشفيات عالمية حتى الآن على أعلى مستوى، ولديهم خبرة كبيرة فى هذا المجال بالإضافة إلى مجال التدريب للأطباء.

 

 

وتابع فؤاد أن مشروع المدينة الطبية العالمية سيقام بطريق السويس ناحية مدينة الشروق، ويتضمن مستشفى دولي بطاقة 220 سريرا، وكذلك جامعة دولية في العلوم الطبية بجانب اول كلية طب إنجليزية في مصر، سيحصل الدارسين فيها على شهادة إنجليزية، بالإضافة لكليات التمريض والعلاج الطبيعي، مضيفا أن المشروع يتضمن أكاديمية كاملة لذوي القدرات الخاصة والإعاقة تحت إدارة إنجليزية بشكل كامل.

 

وأوضح الدكتور ناصر فؤاد أن السوق المصرى سوق واعد، وقادر على اجتذاب المزيد من الاستثمارات فى مختلف المجالات، مثمنًا جهود السفيرة سها جندى فى الحصول على مميزات مخصصة للمصريين بالخارج، والاستماع إلى مقترحات المستثمرين المصريين بالخارج.

أخبار متعلقة

اختيار المحررين

الأكثر قراءة