الحكومة تبدا إجراءات جديدة لتوطين صناعة السيارات

الحكومة تبدا إجراءات جديدة لتوطين صناعة السيارات

وزيرة التجارة والصناعة تصدر قراراً باختصاص الهيئة العامة للرقابة على الصادرات والواردات بإصدار شهادات البيع الحر للسلع والمنتجات الصناعية المصدرة واستجابة لمطالب مجتمع الاعمال .. جامع توافق على استثناء الرسائل الواردة للاستخدام الخاص للشركات والمصانع والمشحونة حتى 26 ابريل من تطبيق احكام القرار الوزاري رقم 126 لسنة 2022 أصدرت السيدة/ نيفين جامع وزيرة التجارة والصناعة قراراً بإختصاص الهيئة العامة للرقابة على الصادرات والواردات بإصدار شهادات البيع الحر للسلع والمنتجات الصناعية التي يشترط عند تصديرها وجود هذه الشهادات ، ويعمل بالقرار من اليوم التالي لتاريخ نشره بالوقائع المصرية، على ان يتم اصدار قرار من الهيئة العامة للرقابة على الصادرات والواردات بالشروط والاجراءات والقواعد المنفذة لاحكام هذا القرار. واوضح اللواء/ عصام النجار رئيس الهيئة العامة للرقابة على الصادرات والواردات ان شهادات البيع الحر تثبت ان المنتج المراد تصديره يتم بيعه او تداوله في السوق المحلي وتطلب لسلع بعينها عند التصدير لبعض الدول والتي تشمل منتجات التجميل والمستلزمات والاجهزة الطبية المعقمة وغير المعقمة وبعض المنتجات الغذائية والدوائية وبعض مواد صناعة الدواء. وفي سياق متصل وافقت السيدة/ نيفين جامع وزيرة التجارة والصناعة على استثناء الرسائل الواردة للاستخدام الخاص للشركات والمصانع والتي تم شحنها حتى تاريخ 26/4/2022 من تطبيق احكام القرار الوزاري رقم 126 لسنة 2022 بشأن تعديل بعض أحكام لائحة القواعد المنفذة لأحكام القانون رقم 11 لسنة 1975 في شأن الاستيراد والتصدير ونظام إجراءات فحص ورقابة السلع المستوردة والمصدرة، وذلك في إطار الدعم الكامل الذي تقدمه الوزارة لمجتمع الأعمال واستجابة لمطالبهم. جدير بالذكر ان الإستيراد للإستخدام الخاص هو كل ما يستورد لاتمام النشاط وليس للإستخدام الشخصي لتحقيق منفعة النشاط المستورد مثل قطع الغيار ، والالات، والمستندات الإستيرادية عبارة عن رخصة للنشاط او موافقة الاستثمار او اي مستند دال علي ترخيص نشاط.

قالت الدكتورة نيفين جامع وزيرة التجارة والصناعة اجتماعاً مع وفد شركة مرسيدس-بنز ايجيبت برئاسة جيرد بيترليش، الرئيس والمدير التنفيذي للشركة، لبحث مشروعات الشركة الحالية والمستقبلية بالسوق المصري وتوجهات الشركة لتوطين صناعة السيارات الكهربائية في مصر خلال المرحلة المقبلة، شارك في الاجتماع وحاتم العشرى مستشار الوزيرة للاتصال المؤسسي.

وقالت الوزيرة أن الوزارة حريصة على تشجيع الاستثمارات الأجنبية العاملة في مصر على نمو أعمالها خاصةً في ظل بيئة الأعمال المواتية التي تتمتع بها مصر حالياً فضلاً عن الخطوات التي اتخذتها الدولة لتشجيع وتعزيز مناخ الاستثمار والسعي لتوطين الصناعة المحلية وعلى رأسها صناعة السيارات.

وأشارت إلى حرص الحكومة على تذليل كافة العقبات التي تواجه المستثمرين بما يسهم في جعل مصر نقطة تمركز للاستثمارات الأجنبية وزيادة تدفق الصادرات إلى الأسواق الخارجية.

وأضافت جامع أن القيادة السياسية في مصر تولي اهتماما بالغاً بتحفيز توطين صناعة السيارات والصناعات المغذية لها محليًا والوصول لأكبر قدر ممكن من نسب التصنيع والإنتاج المحلي لها، لافتةً إلى أن السوق المصري يتمتع بكافة المقومات التي تؤهله ليصبح مركزاً رئيسياً لتصنيع السيارات في منطقة الشرق الأوسط وقارة أفريقيا.

ومن جانبه أكد جيرد بيترليش، الرئيس والمدير التنفيذي لشركة مرسيدس-بنز ايجيبت أن الشركة تدعم توجهات الحكومة المصرية نحو توطين صناعة السيارات وتعتبر السوق المصري سوقاً واعداً ومحوراً هاماً في منطقة الشرق الأوسط لتصنيع سيارات مرسيدس – بنز.

ولفت إلى أن الشركة شهدت نمواً كبيراً بالسوق المصري خلال الأعوام القليلة الماضية حيث يجري حالياً الانتهاء من مركز لوجستي للشركة بالمنطقة الاقتصادية لقناة السويس على مساحة 20 ألف متر.

وقامت الشركة بزيادة عدد وكلاءها في السوق المصري ليصلوا إلى 5 وموزعين معتمدين تتضمن 12 معرض لخدمات البيع وما بعد البيع بأنحاء الجمهورية بالإضافة للتصنيع المحلي لسيارات الدفع الرباعي GLE وGLS وهو ما يعكس اهتمام الشركة العالمية بتوسيع نطاق أعمالها بالسوق المصري خلال المرحلة الحالية.

أخبار متعلقة

اختيار المحررين

الأكثر قراءة